خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

الموت من البرد.. هل تسبب برودة الطقس الوفاة أحيانًا؟

03:03 م الثلاثاء 16 فبراير 2021
الموت من البرد.. هل تسبب برودة الطقس الوفاة أحيانًا؟

fbff9e98-f218-44b7-9dfc-2f3bb2de5690(1)

إعلان

كتبت - ياسمين الصاوي:
يؤدي الطقس شديد البرودة إلى الإصابة بالعديد من المشكلات الصحية، وعلى رأسها أمراض الجهاز التنفسي، ونزلات البرد والإنفلونزا، لكن هل من الممكن أن يسبب هذا الطقس الوفاة؟
ليس من الشائع أن يتعرض شخص لانخفاض شديد في درجة حرارة الجسم يصل إلى التجمد، وفقًا لموقع "Live Science".

درجة حرارة الجسم

تبلغ درجة حرارة الجسم الطبيعية 37 درجة سليزيوس (98 درجة فهرنهايت)، وتنخفض عندما تصل إلى 35 درجة سليزيوس (95 درجة فهرنهايت) أو أقل، ومن ثم يصبح الجسم باردًا، لكنه يدخل مرحلة التجمد في حال وصول حرارة الجسم إلى 1-10 درجة سليزيوس (30-50 درجة فهرنهايت).
ويحدث انخفاض درجة حرارة الجسم خلال 10 دقائق من التعرض للطقس البارد دون ارتداء ملابس ثقيلة ومناسبة تساعد على التدفئة.

لماذا نموت من البرد؟

يؤثر انخفاض درجة حرارة الجسم على وظائف الأعضاء بداخله، ولا سيما القلب والمخ، وبالتالي يصبح الشخص أكثر عرضة للموت.
عندما يعجز القلب عن أداء وظيفته بشكل جيد، يقل تدفق الدم إلى بقية أعضاء الجسم، ومن ثم يمكن أن يحدث فشل في الكلى والكبد، ويعتبر كبار السن أكثر عرضة للإصابة ببطء ضربات القلب نتيجة انخفاض حرارة الجسم.
وإذا لم يتم ضبط حرارة الجسم سريعًا، فربما يؤدي ذلك إلى فشل القلب بالكامل والموت.

أعراض انخفاض حرارة الجسم

-الرعشة والارتجاف.
-الضعف.
-برودة شديدة في الأطراف
-ازرقاق الأطراف.

إرشادات للوقاية من انخفاض حرارة الجسم

-ارتداء قبعة وقفازات
-ارتداء ملابس ثقيلة لتدفئة الجسم.
-شرب السوائل الساخنة باستمرار
-عدم الخروج في الطقس شديد البرودة وتدفئة المنزل.
-تغطية الأنف والفم.
-تناول أطعمة صحية.
-الحركة والنشاط لتعزيز الدورة الدموية بالجسم.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية