خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

دراسة تكتشف بكتيريا في الأمعاء تعزز بناء العضلات

12:24 ص الأربعاء 29 سبتمبر 2021
دراسة تكتشف بكتيريا في الأمعاء تعزز بناء العضلات

بناء العضلات

إعلان

رغم أهمية ممارسة التمارين الرياضية لبناء العضلات، ولكن التدريب وحده لا يكفي لتحقيق هذا الهدف، بل يراعى أيضًا الاهتمام بتناول الأطعمة محددة، لتعزيز نمو الكتلة العضلية بعد التمارين.

وفي هذا الصدد، كشفت دراسة حديثة، أن الأطعمة الغنية بالميكربيوم تلعب دورًا كبيرًا في بناء العضلات، مشيرةً إلى أنها تحفز البكتيريا الجيدة في الأمعاء على إفراز مواد، تساعد على نمو الهيكل العضلي.

وتوصل علماء جامعة كنتاكي -برئاسة جون مكارثي- لهذه النتيجة، عن طريق إجراء تجربة على الفئران المخبرية، لتحديد ما إذا كانت حالة ميكروبيوم المعوي تؤثر في قدرة عضلاتها على التكيف مع التمارين أم ليس لها تأثير.

وظلت الفئران خلال فترة الدراسة التي استمرت لمدة 9 أسابيع، تجري في دولاب بعد حقن مجموعة منها بمضادات حيوية تقتل بكتيريا الأمعاء، وفقًا لموقع "روسيا اليوم".

وبعد انقضاء مدة التجربة، وجد الباحثون أن عضلات الفئران التي لم تحقن بهذه المضادات كانت أكبر من الفئران التي حقنت بها، رغم تساوي المسافة التي كانت تركضها المجموعتان.

اقرأ أيضًا: أبرزها الزبادي.. 6 أطعمة تحافظ على توازن الميكروبيوم في الأمعاء

ومن جانبه، قال الدكتور جون مكارثي إنه اُكتشف في وقت سابق، وجود أنواع من البكتيريا في ميكروبيوم العدائين الدوليين، لافتًا إلى أنها كانت توفر لهم مصدرًا إضافيًا للطاقة، يساعدهم على الجري بشكل أسرع.

وأضاف مكارثي أنه اتضح أن ميكروبيوم المعوي يفرز مواد ضرورية، تساعد العضلات على النمو والتكيف مع التمارين، ومن ثم تحسين النتائج الرياضية.

ويعتزم الفريق البحثي مواصلة هذه الدراسة، لتحديد المواد التي تفرزها بكتيريا الأمعاء، لاستخدامها لاحقًا في علاج الأشخاص الذين يعانون من فقدان الكتلة العضلية، بسبب مرض السرطان أو غيره.

ومع ذلك، يعتبر الباحثون هذه النتائج أولية، لأنها لم تحدد تأثير المضادات الحيوية في نمو العضلات، كما أنهم لا يعرفون ما إذا كانت تنطبق على البشر أم لا.

قد يهمك: ترغب في بناء العضلات؟.. تناول هذه الأطعمة يوميًا

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية