خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

انقطاع الطمث.. أعشاب طبيعية تساهم في تخفيف حدة الأعراض

01:45 م الجمعة 08 أكتوبر 2021
انقطاع الطمث.. أعشاب طبيعية تساهم في تخفيف حدة الأعراض

انقطاع الطمث

إعلان

وكالات

انقطاع الطمث أو الوصول لسن اليأس من الفترات المزعجة التي تمر بها السيدات، وتحدث نتيجة تحول طبيعي يحدد انتهاء دورات الحيض، والمرور بـ12 شهر متتالي دون دورة شهرية يشير إلى بلوغ هذه المرحلة من الحياة، والتي قد تأتي مع أعراض مزعجة.

ويمكن حدوث انقطاع الطمث في عمر 40 أو 50 عاما، وهو عملية حيوية طبيعية، ولكن يمكن للأعراض البدنية، مثل الهبّات الساخنة والأعراض النفسية لانقطاع الطمث إعاقة النوم أو خفض الطاقة أو التأثير في الصحة النفسية، وذلك وفق ما جاء في "روسيا اليوم" نقلا عن "إكسبريس".

وحذرت هيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية من أنه في الأشهر أو السنوات السابقة لانقطاع الطمث (الفترة المحيطة بسن اليأس)، قد تواجه معظم النساء العلامات والأعراض التالية:

- عدم انتظام دورات الحيض الشهرية

- الهبات الساخنة

- التعرق الليلي

- صعوبة النوم

- انخفاض الدافع الجنسي

- مشاكل في الذاكرة والتركيز

- جفاف وألم في المهبل، حكة أو انزعاج أثناء ممارسة الجنس

- الصداع

- مزاج منخفض أو قلق

- الخفقان

- تصلب المفاصل وآلامها

- انخفاض كتلة العضلات

- التهابات المسالك البولية المتكررة

وعلى الرغم من اختلاف المدة والشدة لكل امرأة، إلا أن " الأعراض تبدأ عادة قبل بضعة أشهر أو سنوات من توقف الدورة الشهرية".

وفي المتوسط​، يمكن أن تستمر أعراض انقطاع الطمث لمدة أربع سنوات، ولكن قد تستمر أعراض انقطاع الطمث لدى البعض لمدة تصل إلى 12 عاما.

وأول علامة على انقطاع الطمث هي حدوث تغيير في النمط الطبيعي للدورات الشهرية.

وقد تصبح خفيفة أو ثقيلة بشكل غير عادي، وقد تصل الدورة الشهرية كل أسبوعين أو تختفي لعدة أشهر.

ويمكن اعتماد بعض العلاجات العشبية لتحسين هذه الأعراض، والتي أثبتت فعاليتها البحوث والدراسات.

- عرق السوس:

اختبر باحثون من جامعة الشهيد بهشتي للعلوم الطبية بإيران ما إذا كان عرق السوس يمكن أن يساعد في تخفيف الهبات الساخنة لدى النساء أم لا.

وشملت الدراسة 90 امرأة قمن بتفصيل شدة وتواتر الهبات الساخنة في استبيان. وتم إعطاء المشاركات ثلاث كبسولات يوميا من 330 ملجم من خلاصة عرق السوس أو دواء وهميا.

وعلى مدى ثمانية أسابيع من التجربة، "انخفض بشكل ملحوظ" تواتر وشدة الهبات الساخنة في النساء اللائي تناولن خلاصات عرق السوس مقارنة مع المجموعة التي تناولت الدواء الوهمي.

  • عشبة الجنكة بيلوبا:

بحثت تجربة أجرتها جامعة ألبرز للعلوم الطبية في إيران في تأثيرات الجنكة. والتحقت ثمانون متطوعة بصحة جيدة في التجربة، وتم تخصيص 120-250 ملغ من الجنكة بيلوبا أو دواء وهمي عشوائيا.

ووقع تقييم الرغبة الجنسية للمشاركات بشكل شخصي باستخدام مقياس التقييم الجنسي Sabbatsberg قبل وبعد التجربة.

وبعد التجربة التي استمرت 30 يوما، خلص الباحثون إلى أن الرغبة الجنسية "تحسنت بشكل ملحوظ" في مجموعة الجنكة بيلوبا مقارنةً بالدواء الوهمي.

  • الشاي الأخضر:

وجد باحثون من مستشفى جامعة وينثروب في أمريكا أن الشاي الأخضر يمكن أن يساعد في منع فقدان العظام لدى النساء الأكبر سنا، ويحمي من زيادة الوزن.

وباستخدام هذه البيانات البحثية، ابتكر بيثان توماس ماركة الشاي HotTea Mama، والتي لديها مشروب مخصص للنساء في سن اليأس.

وتشمل المستخلصات العشبية الأخرى للمساعدة في تخفيف أعراض انقطاع الطمث، ما يلي:

- أوراق التوت، والتي يمكن أن تقلل من تدفق الدورة الشهرية الغزيرة

- الجينسنج، لتحسين التغيرات المزاجية، وزيادة فترة ونوعية النوم

- الجنكة بيلوبا، لتحسين الدورة الدموية والوظيفة الإدراكية

- الناردين، التي يمكن أن تقلل من التوتر والقلق، وتساعد على النوم

ويتم خلط مزيج الأعشاب خصيصا لدعم النساء اللائي ينتقلن من مرحلة ما قبل انقطاع الطمث إلى ما بعد انقطاع الطمث.

اقرأ أيضًا: للنساء.. 5 فوائد صحية لا تتوقعيها لانقطاع الطمث

للتعرف على مزيد من المعلومات عن الأدوية المختلفة زوروا موسوعة الكونسلتو للأدوية

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية