خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

"تسونامي كورونا" يضرب الهند ..إليك سبب تزايد عدد المصابين والوفيات

03:13 م الجمعة 30 أبريل 2021

إعلان

كتبت- ندى سامي:

تشهد الهند واحدة من أسوأ حالات موجات تفشي فيروس كورونا في العالم، حيث أبلغت عن 379257 حالة جديدة يوم الخميس، ليتجاوز عدد الإصابات 18 مليون حالة وهو رقم قياسي عالمي جديد، كما تم الإبلاغ عن 3645 حالة وفاة، وسط مزاعم بعدم معرفة الأرقام الفعلية لما يحدث بالهند من موجة عاتية تضرب بطفرتين مختلفتين من تحورات الفيروس التاجي.

"الكونسلتو" يستعرض في التقرير التالي أبرز المستجدات في الهند وسبب زيادة أعداد المصابين، وفقًا لـ "BBC"، "CNN"، "Nature".

من المتوقع أن تستمر حصيلة الوفيات اليومية في الهند في الارتفاع حتى منتصف مايو، وفقًا لنماذج التنبؤ من معهد القياسات والتقييمات الصحية بجامعة واشنطن، تظهر التوقعات أن عدد الوفيات قد يصل إلى أكثر من 13000 حالة وفاة في اليوم، أي أكثر من أربعة أضعاف العدد اليومي الحالي.

طفرتان من الفيروس تضربا الهند

تحورات شديدة في الفيروس المنتشر حاليًا بالهند يجمع بين طفرتين مختلفتين، مما يجعله أسهل وأسرع انتشارًا بين الناس إذ أن التأثير على الجهاز المناعي يعد مضاعفًا، ما يجعل الخطر قد يطول حتى الحاصلين على اللقاح والمتعافين قريبًا من الفيروس.

السلالة الهندية من فيروس كورونا B.1.617 التي تم اكتشافها مؤخرا تعد متحورة مزدوجة، لأنها تضم طفرتين على مستوى البروتين السطحي وهما E484Q و L452، تنتشر كل طفرة على حدا في عدد من بلدان العالم ولكن ما جعل الوضع يتفاقم بالهند هو اتحاد الطفرتين.

لماذا انتشر الفيروس بشكل كبير في الهند؟

يقول الخبراء إن هذه الزيادة السريعة تظهر أن الموجة الثانية تنتشر بشكل أسرع في جميع أنحاء البلاد، وقال الدكتور فتح الدين وهو جزء من فريق عمل كوفيد بولاية كيرالا، إن الزيادة لم تكن غير متوقعة تمامًا نظرًا لأن الهند تخلت عن حذرها عندما انخفضت الإصابات اليومية في يناير إلى أقل من 20 ألفًا من ذروة تجاوزت 90 ألفًا في سبتمبر.

وأضاف أن التجمعات الدينية الكبيرة، وإعادة فتح معظم الأماكن العامة والتجمعات الانتخابية المزدحمة، مسؤولة عن هذا الارتفاع، مستطردًا: "قلت في فبراير إن كوفيد لم يذهب إلى أي مكان وأن تسونامي سيضربنا إذا لم يتم اتخاذ إجراءات عاجلة، وللأسف ضربنا تسونامي بالفعل الآن، إذ تسلل شعور زائف بالحياة الطبيعية والجميع من فيهم الناس والمسؤولون لم يتخذوا إجراءات حازمة لوقف الموجة الثانية"

كما أوضح عالم الفيروسات شهيد جميل أن "الطفرة المزدوجة في مناطق رئيسية من البروتين الشائك للفيروس قد تجعل الفيروس أكثر عدوى ويسمح له بالهروب من جهاز المناعة".

اقرأ أيضًا: أستاذة فيروسات: تحور" كورونا" الهندي الأخطر واللقاحات الحالية لن تصمد طويلًا

كيف تحرك العالم لإنقاذ الهند؟

وصلت أول مساعدة طارئة أمريكية إلى الهند في الوقت الذي تكافح فيه البلاد طفرة مدمرة في حالات كوفيد19 التي طغت على المستشفيات ومحارق الجثث، هبطت ناقلة عسكرية سوبر جالاكسي تحمل أكثر من 400 أسطوانة أكسجين ومعدات مستشفى أخرى وما يقرب من مليون اختبار سريع لفيروس كورونا في مطار دلهي الدولي يوم الجمعة.

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس يوم الخميس: "ستسلم الولايات المتحدة إمدادات تزيد قيمتها عن 100 مليون دولار في الأيام المقبلة لتقديم إغاثة عاجلة لشركائنا في الهند"، وقال مسؤولون أمريكيون إن الرحلات الخاصة التي ستجلب أيضًا معدات تبرعت بها الشركات والأفراد، ستستمر في الأسبوع المقبل.

أصبحت اليابان آخر دولة تقدم المساعدة، حيث أعلنت يوم الجمعة أنها سترسل 300 مركز أكسجين و 300 جهاز تهوية إلى الهند.

وصرح وزير الخارجية الهندي هارش فاردان شرينجلا للصحفيين يوم الخميس بأن أكثر من 40 دولة التزمت بإرسال مساعدات طبية حيوية، وخاصة إمدادات الأكسجين، تشمل الإمدادات ما يقرب من 550 محطة لتوليد الأكسجين، وأكثر من 4000 مكثف أكسجين، و 10000 اسطوانة أكسجين بالإضافة إلى 17 صهريجًا للتبريد.

كما أنه تم إرسال مئات الآلاف من جرعات كوفيد 19 بالإضافة إلى المواد الخام لإنتاج اللقاحات والأدوية.

قد يهمك: سلالة كورونا الهندية.. خبراء يكشفون مدى خطورتها وكيفية التصدي لها

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية