خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

قصور الشريان التاجي.. طبيب يوضح 5 أسباب تزيد من خطر الإصابة به

02:36 م السبت 25 سبتمبر 2021
 قصور الشريان التاجي.. طبيب يوضح 5 أسباب تزيد من خطر الإصابة به

قصور الشريان التاجي

إعلان

كتبت- حسناء الشيمي:

قصور الشريان التاجي عبارة عن مجموعة من الحالات الطبية المرتبطة بانخفاض تدفق الدم المفاجئ إلى القلب، يمكن أن يتسبب في ضيق الشرايين، وقد يصل الأمر للإصابة بجلطة قلبية.

"الكونسلتو" يستعرض في السطور التالية أسباب قصور الشريان التاجي وكيفية الوقاية منه، وفقًا لما قاله الدكتور خالد وهبة، استشاري القلب والقسطرة القلبية بمعهد القلب، موقع "Mayo clinic".

عرفَّ "وهبة" القلب بأنه عبارة عن عضلة تنقبض وتنبسط لتضخ الدم والأكسجين لباقي أعضاء الجسم، لضمان الحصول على التغذية المناسبة، ومن الطبيعي أن الشرايين التاجية أي المحيطة بعضلة القلب هي التي تعزز وصول الدم والأكسجين والمواد المغذية.

وعندما تتعرض الشرايين التاجية للضرر أو الضيق ففي هذه الحالة يعاني الفرد من قصور الشريان التاجي، وأوضح وهبة أن قصور الشريان التاجي يحدث عندما تتضرر الأوعية الدموية الرئيسية التي تغذي القلب، وعادةً ما تكون الرواسب المحتوية على الكوليسترول في الشرايين التاجية والالتهابات هي المسؤولة عن مرض الشريان التاجي.

اقرأ أيضًا: كيف نفرق بين أعراض قصور الشرايين التاجية والأمراض الأخرى؟

مراحل قصور الشريان التاجي

وهذه التراكمات تتسبب في تضييق هذه الشرايين، مما يقلل من تدفق الدم إلى القلب، وهنا تمر الشرايين التاجية بـ3 مراحل:

-الذبحة الصدرية المستقرة

يتسبب انخفاض تدفق الدم في الشرايين التاجية في حدوث الذبحة الصدرية وخلالها يعاني المريض من ألم في الصدر، وضيق في التنفس، ولكنه يحدث بعد القيام بمجهود عنيف، ويهدأ عند التوقف عن هذا المجهود.

-الذبحة الصدرية غير المستقرة

وفي هذه الحالة تكون درجة الضيق في الشريان التاجي اشتدت، وهنا يعاني الفرد من ألم مفاجيء في منتصف الصدر، وغالبًا ما يحدث أثناء الراحة أو النوم أو مع بذل القليل من المجهود، ويحدث بشكل مفاجئ، وقد يستمر لفترة أطول مقارنة مع الذبحة الصدرية المستقرة.

-الجلطة القلبية

وفي هذه الحالة يكون حدث انسداد، وحينها يعاني المريض من ألم شديد في الصدر يصفه المريض بأنه مثل النار في الصدر، لا يهدأ أو يختفي، وفي هذه الحالة شدد استشاري أمراض القلب على أهمية تناول 4 إسبرينات على وجه السرعة، والتوجه مباشرة لأقرب قسم طواريء.

وأوضح وهبة أن في هذه الحالة يتم التدخل السريع لإذابة الجلطة، موضحًا أن خلايا القلب قد تتلف خلال 90 دقيقة من حدوث الجلطة، وبالتالي يجب التدخل السريع لضمان عدم تلف خلايا القلب.

أسباب قصور الشريان التاجي

وأشار وهبة، إلى أسباب الإصابة بقصور الشريان التاجي، وتشمل:

  • التدخين.
  • السكري.
  • الضغط المرتفع.
  • الكوليسترول المرتفع.
  • عدم ممارسة الرياضة.

مع هذه العوامل يحدث تلف في الجدار الداخلي للشريان، ويحدث ترسيب للكوليسترول على جدار الشريان.

قد يهمك أيضًا: جراح قلب يحدد 4 أسباب لإصابة الشباب بقصور الشرايين التاجية (فيديو)

مضاعفات قصور الشريان التاجي

وأشار موقع "mayoclinic" إلى عوامل خطورة الإصابة بقصور الشريان التاجي تشمل:

-العمر، يزيد التقدُّم في العمر من خطورة التعرض لتلف الشرايين وتضيقها.

-الجنس، فالرجال بصورة عامة أكثر عرضةً للإصابة بمرض الشريان التاجي، على الرغم من ذلك، تزداد الخطورة لدى النساء بعد سن الياس (انقطاع الطمث).

-التاريخ العائلي، إذ يرتبط التاريخ العائلي للإصابة بمرض القلب بزيادة خطورة الإصابة بقصور الشريان التاجي.

-التدخين، فالمدخنون أكثر عرضةً بشكل كبير للإصابة بقصور الشريان التاجي، ويزيد أيضًا من استنشاق دخان التدخين السلبي من خطر إصابة الشخص بمرض الشريان التاجي.

-ارتفاع ضغط الدم، قد يؤدي عدم التحكم في ارتفاع ضغط الدم إلى تصلب وزيادة سُمك الشرايين؛ ما يسبب تضيق القناة التي يتدفق خلالها الدم.

-ارتفاع مستويات الكوليسترول في الدم، قد يزيد ارتفاع مستويات الكوليسترول في الدم من خطورة تكون اللويحات وتصلب الشرايين.

-داء السكري إذ يرتبط بزيادة خطورة الإصابة بمرض الشريان التاجي.

-الوزن الزائد أو السمنة، ويُفاقِم الوزن الزائد عادةً من عوامل الخطر الأخرى.

-قلَّة النشاط البدني، ترتبط أيضًا قلة ممارسة الرياضة بمرض الشريان التاجي وبعض عوامل الخطر الخاصة به.

-الإجهاد الزائد، الإجهاد نتيجة الضغوط النفسية في الحياة، قد يسبب تلف الشرايين، بالإضافة إلى تفاقم عوامل الخطر الأخرى المسببة لمرض الشريان التاجي.

-النظام الغذائي غير الصحي، تناول كميات زائدة من الطعام الذي يحتوي على كميات كبيرة من الدهون المشبعة، والدهون المتحولة، والملح والسكر قد يَزيد من خطورة الإصابة بمرض الشريان التاجي.

اقرأ أيضًا: قصور القلب مضاعفاته خطيرة.. إليك الأسباب والأعراض والعلاج

هل مع حدوث قصور في الشريان التاجي يصبح المرض مزمنًا؟

أكد وهبة أن في حال التعرض لقصور في الشريان التاجي حتى وإن وصل الأمر للجلطة القلبية، لكن تم علاجها والتعافي منها، يتعافى المرء، ولا يصبح مريض قلب مزمن، بشرط عدم تلف خلايا القلب.

كيف يمكن الوقاية من قصور الشريان التاجي؟

يمكن الوقاية من قصور الشريان التاجي عن طريق تعديل العادات اليومية التي يقوم بها الفرد، وتشمل:

-الإقلاع عن التدخين.

-السيطرة على ارتفاع ضغط الدم وارتفاع الكوليسترول وداء السكري.

-المواظبة على النشاط البدني.

-اتباع نظامًا غذائيًا قليل الملح، وقليل الدهون وغنيًا بالفواكه والخضراوات والحبوب الكاملة.

-الحفاظ على وزن صحي.

-التقليل من التوتر والتحكم فيه.

اقرأ أيضًا: أسباب تقلص الشريان التاجي وطرق علاجه

صحتك النفسية والجنسية