خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

لقاح كورونا.. هل يمكن ممارسة العلاقة الحميمة بعد الحصول عليه؟

09:09 م الأحد 11 يوليه 2021
لقاح كورونا.. هل يمكن ممارسة العلاقة الحميمة بعد الحصول عليه؟

العلاقة الحميمة

إعلان

العلاقة الحميمة بعد تلقي لقاح كورونا، من الأمور التي لا تزال محل خلاف بين الأطباء، حيث يرى البعض أنه لا ضرر من ممارستها بعد التطعيم، بينما يفضل آخرون أن يتم تأجيلها لفترة من الوقت.

للتعرف على مزيد من المعلومات عن الأدوية المختلفة، زوروا موسوعة الكونسلتو للأدوية.

وفي هذا الصدد، أكد الدكتور فلاديسلاف جيمتشوغوف، أخصائي الأمراض المعدية والمناعة، أنه لا مانع من ممارسة العلاقة الحميمة بعد تلقي التطعيم، مشيرًا إلى أن الجماع قد يساعد على تقوية الجهاز المناعي وتسريع تفاعله مع لقاح كورونا.

اقرأ أيضًا: للرجال والنساء.. هل يؤثر لقاح كورونا على صحتك الجنسية؟

وعلى الجانب الآخر، أوضح دينيس غرايفر، نائب وزير الصحة في مقاطعة ساراتوف الروسية، أن الجماع بعد الحصول على التطعيم قد يشكل ضغطًا كبيرًا على جسم الإنسان مثل ممارسة الرياضة، لأنه يستهلك قدر كبير من الطاقة، مما يزيد من حدة الآثار الجانبية للقاح كورونا، وفقًا لموقع "روسيا اليوم".

وفي حديثه لوكالة "نوفوستي"، قال ألكسندر غينسبورغ، رئيس مركز "جاماليا" للبيولوجيا المجهرية، إنه ليس ضد ممارسة العلاقة الحميمة بعد تلقي لقاح كورونا، بشرط عدم الإفراط فيها.

قد يهمك: أضرار خطيرة يسببها الإفراط في العلاقة الحميمة.. إليك المعدل الطبيعي

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية