خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

طبيب أطفال يوضح أبرز الفحوصات الضرورية لحديثي الولادة

09:01 م السبت 09 يناير 2021
طبيب أطفال يوضح أبرز الفحوصات الضرورية لحديثي الولادة

الأطفال حديثي الولادة

إعلان

كتب - صابر نجاح:

تحتاج بعض الأمهات الجدد لمعرفة أهم الفحوصات الطبية الضرورية للأطفال حديثي الولادة من أجل تجنب حدوث بعض المخاطر الصحية التي قد تهدد الطفل مع مرور الوقت.

وفي هذا الصدد يوضح "الكونسلتو" في السطور التالية أبرز الفحوصات الطبية الضرورية لحديثي الولادة، وفقاً لما قاله الدكتور يوسف سعد، استشاري طب الأطفال وحديثي الولادة.

1- فحوصات الغدة الدرقية

هي غدة صغيرة في المنطقة الأمامية للرقبة تكون مسئولة عن عن إفراز هرمون الثيروكسين الذي ينظم عملية الأيض بالجسم، ويتم إجراء هذا الفحص في اليوم الثالث حتى اليوم السابع من الولادة، وإذا تبين وجود نقص فى إفراز الغدة الدرقية، يجب إعطاء الطفل علاجًا تعويضيًا يكون مدى الحياة، وإذا تبين صغر حجم أو عدم تكوين الغدة الدرقية للطفل، يكون العلاج ببعض الأقراص التي يتم طحنها وإعطائها للطفل باستشارة الطبيب المختص، وإذا تأخر الطفل فى العلاج سيكون عرضة لحدوث خلل فى الجهاز العصبي وخلل فى النمو والتطور الإدراكى وقصر في القامة.

اقرأ أيضًا: مضاعفات قصور الغدة الدرقية في حديثي الولادة خطيرة.. انتبهوا للأعراض

2- فحوصات الأمراض الوراثية

تهتم هذه الفحوصات بالكشف المبكر عن أكثر من 20 نوع من الأمراض الوراثية من خلال أخذ قطرات دم من وخز كعب قدم الرضيع بعد 24 ساعة من الولادة، لأن بعض هذه الأمراض مثل "بيلَة الفينيل كيتون" لا تظهر إلا إذا تم أخذ العينة فور الولادة، حيث تؤدي هذه الأمراض الوراثية إلى التخلف العقلي أو الإعاقة أو الوفاة.

3 - الفحوصات العامة

من خلال التأكد من تنفس الطفل بصورة سليمة وقياس مستوى النبض، مع إمداده بالأكسجين في حالة احتياجه أو تنظيف قنوات التنفس لديه لمساعدته على التنفس، مع معرفة وزن الطفل وطوله علمًا بأن المعدل الطبيعي لوزن الطفل عند الولادة من 2.5 إلى 5 كيلوجرامات وطوله من 45 إلى 55 سنتيمترًا مع قياس درجة حرارته وفحص لون الجلد وحركة الأطراف.

قد يهمك: 4 علامات تنذر بتأخر التطور الحركي للطفل.. إليكِ أسبابه وطرق علاجه

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية