خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

خبير فيروسات يكشف مفاجأة بشأن لقاحات كورونا

03:54 م الأحد 21 فبراير 2021
خبير فيروسات يكشف مفاجأة بشأن لقاحات كورونا

أنتوني فاوتشي

إعلان

خلال الأيام القليلة الماضية تحدث عدداً من الأطباء بشأن أهمية ارتداء الكمامات حتى بعد التطعيم باللقاحات المضادة لفيروس كورونا المستجد، وذلك لعدم فاعليتها بنسبة 100%..

وفي هذا السياق، قال الدكتور أنتوني فاوتشي، مدير المعهد الأمريكي للحساسية والأمراض المعدية وفقًا لحديثه مع شبكة "CNN"، إنه بعد التطعيم باللقاحات كورونا من الممكن أن يصاب الشخص بالعدوى الفيروسية، ولكن لأنه حصل على جرعتين كاملتين من اللقاح فلن يشعر بأي أعراض لفيروس كورونا المستجد، وذلك بسبب تواجد الفيروس في البلعوم الأنفي.

وأضاف فاوتشي، أنه بالرغم من الشعور بالارتياح الشديد للشخص الذي تلقى اللقاح فإنه بإمكانه نقل الفيروس إلى شخص آخر، وهذا هو السبب الرئيسي من وراء ارتداء الكمامة رغم التطعيم باللقاح.

وأكد فاوتشي، أنه وفقاً للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، أنه إذا تم التطعيم الكامل باللقاح وبعدها تعرض لشخص مصاب بكوفيد 19 فإنهفلا يجب عليه على الشخص الذي تم تطعيمه الخضوع للحجر الصحي كما كان في السابق، لذلك يجب ارتداء القناع، لأنه لا يزال بالإمكان التقاط الفيروس من شخص ما ونشره إلى الآخرين.

وأوضح أن الشخص الذي تلقي اللقاح هو فقط لن يمرض ولن يظهر عليه أي أعراض للفيروس، وذلك لأن اللقاح فعال بنسبة تصل إلى 95%، ولكن ما لا نعرفه حتى الآن بشأن فيروس كورونا المستجد سيكون أكثر وضوحاً في المستقبل القريب عند القيام ببعض الدراسات المستقبلية.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية